الملياردير «مارك كوبان»: «بيتكوين» لم ولن تكون أداة للتحوط ضد التضخم

رؤيـة

واشنطن – يرى المستثمر الأمريكي “مارك كوبان” أن عملة البيتكوين المشفرة لن تكون أبدًا أداة للتحوط ضد التضخم المتسارع.

وقال الملياردير الأمريكي عبر سلسلة من المناقشات على موقع “تويتر”، (الثلاثاء) الماضي، “هل لا تزالون تعتقدون أن البيتكوين تمثل تحوطاً ضد التضخم؟ إنها ليست كذلك ولن تكون أبدًا”.

وأشار “كوبان” إلى أنه ذكر سابقًا أن عملة الدوجكوين المشفرة كانت جيدة بالنسبة للإنفاق وتعتبر أفضل من شراء تذاكر اليانصيب، على عكس عملة البيتكوين.

ولا يعتقد المستثمر الأمريكي أن الذهب أو البيتكوين يساعدان في تخفيف تداعيات ضغوط الأسعار المتزايدة على المحافظ الاستثمارية، معتبرًا أن وصف أي منهما بأداة للتحوط ضد التضخم ليس أكثر من مجرد وسيلة للتحايل التسويقي.

وكانت محطة “سي إن بي سي” قد ذكرت سابقًا أن حيازة “كوبان” من العملات المشفرة تتوزع بين 60% في البيتكوين و30% في الإيثر و10% في عملات أخرى، وذلك حتى شهر أبريل 2021.

ربما يعجبك أيضا