اقتصادالأخبار

هبوط مفاجئ للإنتاج الصناعي في الولايات المتحدة خلال ديسمبر

رؤية

واشنطن – تراجع الإنتاج الصناعي في الولايات المتحدة بصورة مفاجئة خلال الشهر الماضي، مع استمرار أزمة سلاسل التوريد وتفشي متحور “أوميكرون” على نطاق واسع.

وبحسب بيانات الاحتياطي الفيدرالي، اليوم (الجمعة)؛ تراجع الإنتاج الصناعي الأمريكي بنسبة 0.1% خلال ديسمبر، على عكس التوقعات التي كانت تشير إلى ارتفاع المؤشر بنسبة 0.2%، كما أن القراءة أسوأ من بيانات نوفمبر عندما سجل صعودًا 0.7%، بحسب “أرقام”.

وأظهرت البيانات انخفاض مؤشري التصنيع والمرافق بنسبة 0.3% و1.5% على الترتيب، بينما صعد مؤشر التعدين بنحو 2%.

وتأتي تلك البيانات في الوقت الذي تواجه فيه الشركات الأمريكية أزمة تزايد الإجازات المرضية بين الموظفين بسبب إصابتهم بفيروس “كورونا”، الأمر الذي عطل الإنتاج في عدة شركات في مختلف أنحاء الولايات المتحدة.

وعلى أساس سنوي، كان إجمالي الإنتاج الصناعي في الولايات المتحدة في ديسمبر أعلى بنسبة 3.7% مقارنة بنفس الفترة قبل عام واحد، كما أنه أعلى بنحو 0.6% مقارنة ببيانات فبراير 2020 قبل الجائحة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى