بن فرحان: أمن الإمارات والسعودية كل لا يتجزأ

حسام السبكي

رؤية    

الرياض – أكد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، أمس (الإثنين)، لوزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان تضامن المملكة الكامل ووقوفها التام مع الإمارات أمام كل ما يهدد أمنها واستقرارها، مشدداً على أن أمن الإمارات والسعودية كل لا يتجزأ.

وعبر وزير الخارجية خلال اتصال هاتفي، عن إدانة المملكة واستنكارها الشديدين للهجوم الإرهابي لمليشيا الحوثي الإرهابية على مناطق ومنشآت مدنية على الأراضي الإماراتية، وفق ما أوردته وزارة الخارجية السعودية عبر حسابها الرسمي على “تويتر”.

كما تقدم الأمير بن فرحان بالتعزية لأسر الضحايا ولدولة الإمارات حكومة وشعباً في ضحايا هذا العمل الإرهابي الجبان، معرباً عن تمنياته بالشفاء العاجل لجميع المصابين.

هذا ودانت المملكة العربية السعودية، أمس (الإثنين)، بأشد العبارات، الهجوم الإرهابي الجبان الذي استهدف مطار أبوظبي.

وأضافت أن العمل الإرهابي في أبوظبي الذي تقف وراءه ميليشيا الحوثي يؤكد خطورة هذه الجماعة.

كما أكدت وقوف المملكة مع دولة الإمارات ضد كل ما يهدد أمنها واستقرارها.

وأكدت السعودية استمرارها بالتصدي للممارسات الإرهابية لميليشيا الحوثي من خلال قيادتها لتحالف دعم الشرعية في اليمن.

وكانت شرطة إمارة أبوظبي أكدت اليوم اندلاع حريق، ما أدى إلى انفجار في 3 صهاريج نقل محروقات بترولية في منطقة مصفح آيكاد 3، بالقرب من خزانات أدنوك، إضافة لوقوع حادث حريق بسيط في منطقة الإنشاءات الجديدة في مطار أبوظبي الدولي.

وأدى الحريق إلى وفاة 3 أشخاص “هنديان وباكستاني” وإصابة 6 في انفجار صهاريج المحروقات في أبوظبي، وفق وكالة أنباء الإمارات (وام).

وأشارت التحقيقات الأولية إلى رصد أجسام طائرة صغيرة يحتمل أن تكون لطائرات بدون طيار “درون” وقعت في المنطقتين قد تكون تسببت في الانفجار والحريق.

من جهتها، أعلنت ميليشيات الحوثي مسؤوليتها عن الهجوم الإرهابي، وفق ما نقلت وكالة “رويترز” عن متحدث باسمها.

ربما يعجبك أيضا