«ميقاتي»: تحديات لبنان الكبيرة تتطلب وحدة الصف الوطني

سهام عيد

رؤية

بيروت – قال رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي إن التحديات الكبيرة التي تواجه لبنان واللبنانيين تتطلب وحدة الصف الوطني بين جميع المكونات اللبنانية ووحدة الصف الإسلامي.

جاء ذلك خلال لقائه، اليوم (الجمعة) مع مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبداللطيف دريان في السراي الحكومي، حيث عقدا لقاء مغلقا تناول الشؤون الوطنية الراهنة، ثم انضم للاجتماع وزير الصحة العامة فراس أبيض، وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

وأكد ميقاتي، خلال اللقاء، على حكمة مفتي الجمهورية وتوحيد كل الجهود في سبيل جمع الشمل.

وعبر ميقاتي عن تقديره لحكمة الشيخ عبداللطيف دريان والمواقف الوطنية التي يعبر عنها خصوصا في هذه المرحلة الدقيقة وبالدور الجامع الذي تمثله دار الفتوى.

من جهته، ثمن مفتي الجمهورية اللبنانية الجهود التي يقوم بها رئيس مجلس الوزراء في شتى المجالات، وخصوصا في هذه المرحلة الدقيقة والحساسة، معتبرًا أن رئيس مجلس الوزراء يتعامل مع المواضيع الوطنية والداخلية بروح المسؤولية العالية، وبما يتناسب مع الدور الوطني الجامع لرئاسة مجلس الوزراء.

وأكد أن دار الفتوى حاضنة لجميع اللبنانيين وتشكل رمز الاعتدال والانفتاح على كافة المكوّنات اللبنانية.

وتم التطرق خلال اللقاء إلى المواضيع الراهنة، فأطلع رئيس مجلس الوزراء مفتي الجمهورية على الجهود التي تبذل لتوطيد علاقات لبنان مع الأشقاء العرب وخاصة دول مجلس التعاون الخليجي.

وشدد ميقاتي ودريان على أهمية أن يكون الرد الرسمي اللبناني على الأفكار الخليجية إيجابيا بما يتوافق مع الثوابت الوطنية وعلاقات لبنان التاريخية مع محيطه.

وفي سياق متصل، قالت المنسقة الخاصة للأمم المتحدة بلبنان يوانا فرونتسكا، إن مجلس الأمن الدولي سيعقد في شهر مارس المقبل جلسة حول لبنان، يقدم خلالها الأمين العام أنطونيو جوتيريش تقريرًا عن تطور الأوضاع اللبنانية والنقاط الإيجابية التي سجلت في الآونة الأخيرة.

جاء ذلك خلال لقائها اليوم بالرئيس اللبناني ميشال عون بقصر الرئاسة ببعبدا.

ربما يعجبك أيضا