التقاريرالصورمنوعات

لالتقاط جمال الطبيعة.. مصور يبحث عن الزوايا المهجورة في العالم

رؤية

منذ عدة سنوات، ينظم ألكسندر لادانيفسكي، المصور المقيم في أوكرانيا، رحلات استكشافية إلى البرية، هو أيضًا يعبر عن مخاطر تغير المناخ، من خلال التصوير الفوتوغرافي.

بدأ ألكسندر مساره في التصوير الفوتوغرافي، من خلال حفلات الزفاف، والبورتريهات، ثم سرعان ما بدأ في استكشاف الطبيعة، حتى إنه اكتشف بعض المواقع التي أصبحت ذات شعبية كبيرة بين المصورين المحليين والدوليين.

يتقدم المصورون من جميع أنحاء العالم للمشاركة في الرحلات الاستكشافية التي ينظمها ألكسندر لادانيفسكي. وتستمر الرحلة لعدة أيام، حيث يختار المشاركون المسار الذي يتبعونه مع ألكسندر الذي يقدم لهم عددًا كبيرًا من المواقع التي سبق أن اكتشفها من قبل.

يقول المصور أنه يستمتع بالعودة إلى نفس الأماكن، وإن دوله المفضلة هي تلك التي يمكن أن تفاجئه إلى ما لا نهاية، مثل أيسلندا والنرويج على سبيل المثال، وفقا لموقع “brightside”.

في فصل الشتاء، يفضل ألكسندر لادانيفسكي القيام برحلات استكشافية عبر الأنهار الجليدية. فقط خلال موسم البرد يمكن للمسافرين المشي على النهر الجليدي الذي يغطي 11٪ من أراضي آيسلندا.

عادة ما يكون أبطال جلسات تصوير ألكسندر لادانيفسكي من رفاقه في السفر. إن الجمع بين المناظر الطبيعية البرية المهجورة، وظهور الإنسان في المقدمة، يجعلك تتساءل عن حجم العالم الذي نعيش فيه حقًا.

زوجة ألكسندر لادانيفسكي كانت هي “الموديل” الأول له، حيث التقط بعض الصور كهدية لها، بعد أن استعار كاميرا رقمية من صديق. الجمال الأنثوي والأناقة اللتان تم التقاطهما بخلفية مذهلة هما ما برع فيه المصور.

يعترف ألكساندر لادانيفسكي بأن تنظيم الرحلات الاستكشافية إلى البرية لا يقتصر فقط على استكشاف الطبيعة أو إتقان مهارات التصوير الفوتوغرافي، ولكن أيضًا حول تحقيق الأحلام الصادقة للمسافرين.

هناك شيء واحد مشترك بين الأنهار الجليدية الرائعة في آيسلندا والطريق الريفي في أيرلندا، حيث يمكن أن يؤدي السفر عبرهم إلى تحويل المصورين إلى ما هو أبعد من التعرف عليه، وإصابتهم بشغف لاستكشاف العالم من حولهم.

لالتقاط أصالة المناظر الطبيعية، يستيقظ أعضاء البعثات التي يرعاها ألكسندر قبل الفجر ويمكنهم قضاء ساعات طويلة على الطريق. وقد تقضي المجموعة الليل في الهواء الطلق أو في نزل ريفي صغير.

يتجنب ألكسندر لادانيفسكي عن عمد طرق الصور الشعبية، إنه يحاول العثور على شيء يمكن أن يفاجئ حتى المسافرين ذوي الخبرة. وغالبًا ما يعترف أولئك الذين يذهبون مع ألكسندر لادانيفسكي في رحلة إلى الزوايا المهجورة من العالم أن هذه الرحلة كانت الحدث الرئيسي في حياتهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى