كاملة أبوذكري ترفض «السينما النسائية» وتتحدث عن «واحة الغروب» كفيلم

‎عقدت إدارة مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، اليوم الخميس 17 نوفمبر 2022، جلسة حوارية تكريمية للمخرجة المصرية، كاملة أبوذكري.

وحصلت المخرجة المصرية على جائزة فاتن حمامة للتميز، ضمن الدورة الـ44 للمهرجان، وحضر عدد كبير من النجوم لمشاركة أبوذكري تفاصيل مشوارها الفني الملهم، في ندوة أدارها الناقد طارق الشناوي.

كاملة أبو ذكري تتحدث عن سر نجاحها

شهدت الندوة حضورًا جماهيريًّا كبيرًا حتى سجلت “كامل العدد” في شباك التذاكر، وحرص عدد كبير من طلاب معهد السينما والمسرح والإعلام، على الاستفادة من مشوار المخرجة المصرية البارزة، والتعرف على بدايات مشورها خلف الكاميرا، الذي يجهله الكثير منهم.

وقالت كاملة أبوذكري إنها حتى تكون مخرجة جيدة، كان عليها أن تجد العلاقة بينها وبين السيناريو، وأن تفهمه جيدًا، وتعرف نقاط ضعف النص ومواطن قوة الشخصيات فيه، موضحة “لهذا أبدأ التواصل مع الكاتب في مراحل الكتابة الأولى، وأتدخل معه في بناء الشخصيات”.

شعور الممثل من أهم أدواته

ترى أبوذكري أنه بعد وضوح شكل الشخصيات، تُرسم صورتها في ذهنها وتصدقها، ومن هنا تستطيع نقلها للممثل صاحب الدور، وتقول: “ضروري يكون بيني وبين الممثل قعدة، علشان أشوف إحساس الممثل إزاي، وأوريله أمثلة حية لشخصية، أو يبدأ يدور على شخصيات فنية مشابهة، علشان يتوحد مع النص وشخصياته، وتكون صورة العمل متكاملة”.

وشددت على أنها محظوظة بالعمل مع ممثلين لديهم القدرة على تجسيد الشخصيات بصدق، وأنها تعلمت أن العمل ليس فقط ممثل ونص ومخرج شاطر، بل التحضير للعمل مهم جدًا أيضًا، سواء بجمع المعلومات أو اختيار الملابس أو الديكور أو الموسيقى، حتى يكون كل شيء جاهز قبل التصوير، وأن التحضير قد يغير الإحساس بالشخصيات والأماكن وتفاصيلها.

كاملة أبو ذكري تكشف دور أسامة فوزي في مشوارها

وبالحديث عن ملهمين وأساتذة كاملة أبوذكري، قالت إن المخرج أسامة فوزي كان من أكثر  المؤثرين فيها وفي عملها، وأنه نقل قدراتها في الإخراج إلى مناطق أخرى، حتى أنه علّمها زوايا أخرى للحياة، من الممكن أن تصنع عملًا دراميًّا أو سينمائيًّا جيدًا.

20221117150800242

كاملة أبو ذكري

وقالت كاملة خلال الندوة: “من الحاجات المهمة، اللى اتعلمتها، سواء من مخرجين مصريين، أو عالميين بقرأ ملاحظاتهم، إن المخرج مش ساحر هيحط العصاية السحرية على راس الممثل، فيمثل كويس، بالعكس الموهبة بتاعته هي اللي بتحركني معاه، ممكن أكون سبب إني اطلع المخزون اللي جواه”.

سينما المرأة في عيون كاملة أبو ذكري

أما عن حالة الاحتفاء بجائزتها من الجمهور، باعتبارها انتصار للسينما النسائية، فقالت: “السينما النسائية كانت بالنسبة لي في البداية بها بعض العنصرية، والقدر جعلني أناقش قضايا كثيرة لها علاقة بمشاكل المرأة”.

أضافت أنها لا تحبذ حصر الإخراج بالنسبة لها على الأفلام التي تناقش قضايا المرأة، وحاولت كسر ذلك في بعض الأعمال، مثل “واحة الغروب”، مشددة على أنها ليست من أنصار كلمة “سينما المرأة” كمصطلح، لكن علي أي مخرج إبراز مشكلات المرأة في المجتمع.

20221117143409132

سبب عدم إنتاج «واحة الغروب» كفيلم سينمائي

بالحديث عن مسلسل “واحة الغروب”، أرثت أبوذكري رحيل كاتب الرواية، بهاء طاهر، وذكرت أنها كانت ترغب في تقديمه سينمائيًّا، لكنها واجهت صعوبة بالغة في تحمل تكلفة الإنتاج، وقالت: “مسلسل واحة الغروب أنا شايفه إنه لو كان فيلم، كان هيبقى أحسن كتير، ولو عاد بيا الزمن، كنت هعمله وافتخر بفيلم بالشكل اللي في خيالي”.

وكرم مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته 44 كاملة أبو ذكري في ليلة افتتاحه، بمنحها جائزة فاتن حمامة للتميز، وسلمتها الجائزة النجمة نيللي كريم، واحتفى بها عدد كبير من النجوم وصناع السينما.

ربما يعجبك أيضا